“الأحد الاستثنائي”.. أهم تطورات كورونا في آخر 24 ساعة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

بدا الأحد يوما استثنائيا منذ تفشي فيروس كورونا المستجد قبل أسابيع، بعدما سجلت بؤر الوباء القاتل في القارة الأوروبية أرقاما متراجعة، ترقبها الملايين طويلا ربما تعني بدء تراجع موجة الفيروس الذي روع العالم.
وأسفر انتشار فيروس كورونا عن وفاة ما لا يقل عن 68,125 شخصا في العالم منذ ظهوره في ديسمبر في الصين، وفق حصيلة جمعتها وكالة “فرانس برس” السبت الساعة 19:00 ت غ.

لكن التطور “الإيجابي” تمثل في تراجع عدد الإصابات في 3 دول، تمثل بؤرا للمرض الفتاك في القارة الأوروبية، هي إيطاليا وإسبانيا وفرنسا.

وسجلت إسبانيا، الأحد، 674 وفاة بكورونا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، وهي أدنى حصيلة منذ 10 أيام، وتعكس تراجعا لليوم الثالث على التوالي، وفق أرقام أعلنتها وزارة الصحة.

ومن إسبانيا إلى إيطاليا، بؤرة الوباء الأولى في العالم التي سجلت كذلك، الأحد، أقل حصيلة يومية للوفيات خلال أكثر من أسبوعين، بوفاة نحو 500 شخص، فيما تراجع عدد المرضى في وحدات العناية المركزة لليوم الثاني على التوالي.

وفي فرنسا قالت السلطات، الأحد، أيضا إن الحصيلة اليومية لوفيات فيروس كورونا المستجد في البلاد، تراجعت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وأظهرت بيانات الوزارة وفاة 357 شخصا بمرض “كوفيد-19” في المستشفيات مقارنة مع 441 في اليوم السابق.

وفيما يلي أبرز أرقام تطور الفيروس الفتاك خلال 24 ساعة..

تمّ تشخيص أكثر من 1,244,740 إصابة في 191 دولة ومنطقة وفق الأرقام الرسمية، منذ بدء تفشي وباء كوفيد-19، ومن أصل هذه الإصابات، شفي 238,800 شخص على الأقل حتى اليوم.

وتوفي، منذ حصيلة أمس السبت، بالتوقيت نفسه (19:00 ت غ)، 4,690 شخصا، وتأكدت إصابة 75,522 آخرين.

والدول التي سجلت أكبر عدد من الوفيات الجديدة في 24 ساعة، هي الولايات المتحدة مع 1,082 حالة وفاة جديدة، وإسبانيا (674 حالة وفاة) والمملكة المتحدة (621).

وإيطاليا التي سجلت أول إصابة في أواخر فبراير، أحصت في المجمل 15,877 حالة وفاة من أصل 128,948 إصابة. وتمّ الإعلان عن 515 حالة وفاة و4,316 إصابات جديدة يوم الأحد. وشفي 21,815 شخصا وفق السلطات الإيطاليّة.
والدول الأكثر تضررا بعد إيطاليا، هي إسبانيا حيث توفي 12,418 شخصا من أصل 130,759 إصابة، ثم الولايات المتحدة مع 9,180 وفاة من أصل 324,052 إصابة، وفرنسا مع 8,078 وفاة من أصل 92,839 إصابة، والمملكة المتحدة مع 4,934 وفاة من أصل 47,806 إصابات.

وبلغت حصيلة الإصابات الإجماليّة في الصين القارية (باستثناء هونغ كونغ وماكاو) حيث ظهر الوباء للمرة الأولى في نهاية ديسمبر 81,669 إصابة (30 إصابة جديدة بين السبت والأحد) من بينها 3,329 وفاة (ثلاث وفيات جديدة)، فيما شفي 76,964 شخصا.

وباتت الولايات المتحدة تسجل أعلى حصيلة للإصابات حسب الأرقام الرسميّة.

ومنذ الساعة السابعة من مساء السبت بتوقيت غرينتش، أعلنت إثيوبيا وهايتي عن أولى حالات الوفاة المرتبطة بالفيروس على أراضيها. كما أعلن جنوب السودان تسجيل أول إصابة.

كورونا في قارات العالم

وبلغت الحصيلة الأحد الساعة 19:00 ت غ 49,137 وفاة من أصل 664,514 إصابة في أوروبا، و9,477 وفاة من أصل 339,442 إصابة في الولايات المتحدة وكندا، و4,192 وفاة من أصل 118,570 إصابة في آسيا، و3,794 وفاة من أصل 76,082 إصابة في الشرق الأوسط، و1,053 وفاة من أصل 30,539 إصابة في أميركا اللاتينية والكاريبي، و431 وفاة من أصل 8,921 إصابة في أفريقيا و41 وفاة من أصل 6,675 إصابة في أوقيانيا.

وأُعدت هذه الحصيلة استنادا إلى بيانات جمعتها مكاتب وكالة “فرانس برس” لدى السلطات الوطنية المختصة ومعلومات من منظمة الصحة العالمية.

‫0 تعليق

اترك تعليقاً